التصوير الطبقي المحوري

نوع من تخطيط الرنين المغناطيسي يسمى التصوير بالرنين المغناطيسي MRT يتم تماماً دون أية أشعة على عكس التصوير الطبقي المحوري الكومبيوتري CT والتصوير بأشعة رونتجن (الأشعة السينية) وبذلك يكون هذا النوع من التصوير صالحاً للفحوصات التي تُجرى للأطفال. فباستخدام حقل مغناطيسي شديد وأمواج راديوية تنشأ صور تتوضح عليها البنى التشريحية المختلفة بشكل جيد، وتكون مميزة عن بعضها البعض، ويمكن رؤية أدق التفصيلات عليها. ويقوم الجهاز بتصوير عدة صور طبقية للنسيج الذي يراد فحصه. وهذا يساعد على وضع تشخيص دقيق، ويمكن بناء عليه وضع مخطط علاجي فردي لكل حالة على حدة.

صورة شعاعية لكسر في معصم اليد

رفاهية عالية المستوى للمريض

في الأجهزة القديمة يدخل المريض في أنبوب ضيق. ومع أصوات الطرق التي تحدثها قد يؤدي الفحص فيها مع بعض المرضى إلى حالات من الخوف. وحتى نقدم لمرضانا أفضل رفاهية ممكنة عند فحصهم، وحتى لا نعرضهم لأي مظهر من مظاهر الخوف، فقد أعددنا في مستشفانا جهازاً مفتوحاً للتخطيط بالرنين المغناطيسي. نحن نستخدم أحدث تقنية للتخطيط بالرنين المغناطيسي وهي الوحيدة من نوعها في كل أوروبا حتى الآن ومن صنع شركة ميتلفيلد، وهي تغطي كل إمكانيات الفحص بهذه الطريقة.

التكاليف

تحسب تكاليف الفحص العادي وجهاز الرنين المغناطيسي للمرضى الخصوصيين وفق نظام تسعيرة الأطباء الرسمية .بالنسبة لمن يدفعون شخصياً (ليس لديهم تأمين) يكلفهم ذلك مبلغاً يتراوح بين 200 يورو (لفحص مفصل الركبة والكتف مثلاً) وبين 350 يورو (لفحص مقطع من العمود الفقري أو الحوض أو الرأس على سبيل المثال).

والآن تحديد الموعد