تشوه محور الساق

الوضع الصحيح للمفاصل بالنسبة لبعضها البعض هو الأمر الوحيد الذي يسمح لنا بالحركة المثالية وبأن تسيرحياتنا بشكل طبيعي. لكن يظهر لدى الكثير من الناس تغيرات في محور الساقين ويكون الميل إما إلى الخارج على شكل 0 أو إلى الداخل على شكل × ، هذه التغيرات والتشوهات التي يمكن أن تكون نتيجة أمراض الهيكل العظمي أو نقص فيتامين د أو اضطرابات استقلابية (أيضية) وهورمونية أو وزن زائد أو ربما أيضاً نتيجة إصابات أو ضعف في الأربطة.

ويمكن لهذه التشوهات التي تظهر نتيجة ذلك أن تؤثر على مفاصل الورك والركبة والقفز. فهي تقود إلى تحميل غير متناظر لسطوح المفاصل ويمكن أن تكون سبباً للكثير من الآلام المزمنة والمشاكل الدائمة حتى تصل إلى الأضرار الغضروفية وإلى تآكل مبكر (آرتروز).

وتساعد الفحوصات الدقيقة والشاملة في وضع تشخيص دقيق وبذلك في تصحيح باكر لهذه التشوهات.

هاتف:

الأعراض

في البداية يظهر أن تشوهات محور الساق ليس إلا موضوعاً تجميلياً. ولكن غالباً ما تكون هناك آلام عضلية غير معينة أو حتى آلام عظمية. وكنتيجة طبيعية للاهتلاك لا بد من ظهور آلام في وقت لاحق في المفصل الذي يكون تحميله غير صحيح. وفي حالة وجود مسبق  لتآكل المفاصل  نجد آلاماً نمطية .

العلاج

إذا كان الميل في محور الساق قليلاً يمكن أن نكتفي ببعض التعديل في الأحذية و/أو تصحيح نعال الأحذية، حتى نحسّن وضع الضغط على المفاصل. بعد نهاية فترة النمو يمكن إجراء عمليات تقويمية إذا كان الميل في محور الساق كبيراً، هذه العمليات التي يمكن إجراؤها أيضاً في حالات  تآكل المفاصل وتعيد الوظيفة المفصلية إلى شكل جيد لفترات طويلة.

إما إذا وصل التآكل إلى مرحلة متقدمة فيمكن أن يحدث تصلب للمفصل، كمفصل إصبع القدم الكبير، أو يمكن وضع بديل صنعي  كبديل الورك أو بديل مفصل الركبة التي تؤمن أداء وظائف المفصل دون ألم. والعمليات الحديثة تسمح باستخدام المفصل بكل طاقته بعد العملية مباشرة.