جراحة اليد

إذا لم تُعطِ المعالجات التقليدية  في أمراض وإصابات اليد أي تأثير كافٍ، فإنّ خيار استخدام الطرق الجراحية المختلفة يصبح ضرورياً. هذه الجراحة التي يمكن أن تجري في العيادات أيضاً.

وتجري هذه العمليات تحت ما نسميه الفراغ من الدم. هذا يعني أن تغذية المنطقة بالدم يجب أن توقف قبل العملية حتى يمكن رؤية الأعصاب الدقيقة والأوعية الدموية الشعرية بما فيه الكفاية.

تفاصيل العلاج

مدة العلاج: متلازمة نفق كاربال: حوالي 20 دقيقة
انقباض دوبويترين: حوالي الساعة إلى الساعة ونصف الساعة
العقدة العصبية: حوالي نصف ساعة
الإصبع القافز: حوالى 15 دقيقة
الإقامة في المستشفى: تكون هذه العمليات عدة في العيادة ولا حاجة للبقاء في المستشفى. وإذا كانت هناك مخاطر خاصة وفردية يستحسن أن يقيم المريض في المستشفى ليوم أو يومين.

مجرى العلاج

على سبيل المثال إذا حدث في متلازمة نفق كاربال ولم تعد الإجراءات التقليدية بوساطة الحقن و/أو قضبان التثبيت الليلية كافية، وإذا حدث تغيير في التيارات العصبية في البنية العصبية، يجب أن يحرر العصب بعملية جراحية. وهكذا فقط يمكن تجنب الأذى الدائم.

بسبب توسيع القناة العصبية (شق نفق كاربال) وانكشاف العصب تزول الآلام واضطرابات الإحساس. إذ إننا في هذه العملية نقطع الشريط الذي يكون نفق كاربال. يمكن إجراء ذلك في الكثير من الحالات بتدخل جراحي بحدوده الدنيا عير شق بسيط في الجلد في منطقة جذرالكف.

وتختفي الآلام واضطرابات الإحساس مباشرة بعد التدخل الجراحي في حالات كثيرة. أما إذا دامت حالات أذيات الأعصاب لفترات طويلة فإنّ عودة الشعور الطبيعي قد تحتاج بعض الوقت. وحتى في حالة ما نسميه الإصبع القافز نفصل، تحت تخدير موضعي الشريط الذي يمنع الوتر من الانزلاق الحر.

وبما أن التعرّج أو الالتواء في حالة انقباض دوبويترين ليس مؤلماً، ينتظر الكثير من المرضى لفترات طويلة قبل أن يذهبوا إلى طبيب يمارس جراحة اليد. وليس من النادر في مثل هذه الحالات المتأخرة حدوث تصلّب في مفاصل الأصابع. لذلك يجب قبل التدخل الجراحي أن يتم فحص المفاصل إذا كان قد طرأ التصلب عليه، فهذا يقلل من حظوظ العودة الكاملة إلى الحركة.

ونقوم من خلال التدخل الجراحي بإزالة كل ألياف النسيج الضام التي تُسَوّر غالباً الأعصاب والأوعية الدموية. وبعد شفاء الجرح والتئامه - بعد حوالى عشرة أيام عادة - يمكن تمرين اليد على العودة لتنفيذ مهامها العضوية. العقد العصبية

على معصم اليد والأصابع، تعالج عادة جراحياً وتحت تخدير موضعي. حيث نكشف المحفظة التي تحيط بالعقدة حتى "جذرها" ونستأصلها من هناك. ولتجنب عودة وتجدد تشكيل هذه العقد نقوم عادة بربط المكان الذي جرت عليه العملية، على قضيب معدني من أجل الراحة التامة.

كبار في السن يتنزهون