الإصبع القافز

إذا لم يعد الإصبع إلى وضعه المستقيم بعد انحناءة إلا بـ "قفزة" مؤلمة فإننا نتكلم حينذاك عن الإصبع القافز. والسبب في ذلك هو زيادة في سماكة وتر الإنحناء (الطي)، وهي عقدة وترية تمنع الوتر من الانزلاق إلى وضع اليد المكوّرة.

<3960> +49 30 236 08 30 <3961/></3960> بريد إلكتروني: +49 30 236 08 30 بريد إلكتروني:

الأعراض

تظهر أولى الأعراض عندما لا يعود الإصبع بعد فتح القبضة إلى وضعه الطبيعي بشكل عادي، بل يحتاج إلى هزّة أو (قفزة) ليعود إلى وضعه المستقيم. ثم تظهر لاحقاً آلام عند مد الإصبع. وفي مراحل أكثر تقدماً لا يعود الإصبع إلى استقامته إلا باستخدام القوة من المريض نفسه.

العلاج

بوساطة تدخل جراحي صغير، نقوم به عادة في العيادة، وتحت تخدير موضعي، نقطع الشريط الدائري الذي يعرقل حركة الأعصاب عند قبض اليد. ويصبح الإصبع بعد ذلك مباشرة حراً في حركته.