أمراض النخاع الشوكي

نتكلم عن أمراض النخاع الشوكي حينما توجد أضرار على النسيج العصبي في النخاع الشوكي في منطقتي الرقبة والصدر من العمود الفقري.

إن الضغط المستمر الذي ينشأ على سبيل المثال في حالات نقص التروية أو حالات الانزلاق الغضروفي أو الأورام يؤدي مع مرور الزمن إلى إيذاء، أو بالأحرى إلى تموّت النسيج العصبي. ولما كانت الخلايا العصبية المركزية في هذه المنطقة غير قابلة للاستعادة أو بالأحرى غير قادرة على التكاثر ، فإنّ آثار هذه الأذية تأخذ صفة الأضرار الدائمة مع احتمال أن تتطور الأمور نحو الأسوأ.

لذلك نحن دائماً تحت تصرفكم عند سؤالكم حول معالجة بياناتكم الشخصية.

الأعراض

يشكو مرضى اعتلال النخاع الشوكي عموماً من الوهن العام، والشعور بالخدر، واضطرابات الحركات الدقيقة، واضطرابات في إفراغ المثانة وفي التوازن، والاضطرابات الجنسية، كما يشكون أيضاً من تشنجات الجهاز العضلي ، وفي مرحلة متقدمة يشكون من الضمور النسيجي ومن صعوبات في التنفس .تبين صور الرنين المغناطيسي بقعاً متبدلة في نسيج النخاع الشوكي .وغالباً ما نقوم بتشخيص الحالة من خلال الفحوص العصبية. 

العلاج

إلى جانب العلاجات التقليدية يمكن أن نتعرف على الأسباب عن طريق الجراحة الصغرى ونعالجها.