ما هو كسر فقرات العمود الفقري؟

يمثل العمود الفقري المحور بجسم الانسان: إنه يؤدي مهام ثابتة و مهمة ويعمل على حماية الأعضاء الداخلية و النخاع الشوكي  ويسمح لنا بالحركة. يكون العمود الفقري مستقر للغاية لدى الأشخاص الأصحاء  ويتطلب الامر الكثير من القوة للتسبب في كسر في العمود الفقري. يتكون العمود الفقري من سبعة فقرات عنقية و اثني عشرفقرات صدرية و خمسة فقرات قطنية و خمسة فقرات منصهرة بالعجز وأربعة إلى خمسة فقرات بالعصعص و الى جانب  الأربطة المعقدة وأجهزة العضلات. وهو نظام وظيفي مرن يمكن له تلقي كل المجهودات.

ان امكانية كسر فقرة في العمود الفقري المستقر و السليم  لا تحصل الا في حال التعرض  لصدمات كبيرة من الخارج (حوادث السيارات والدراجات والدراجات النارية ، والقفز في المياه الضحلة والسقوط  و حوادث الرياضة ، والعنف). يحدث هذا فقط بفعل قوة خارجية كبيرة. فالارتطام بقوة لا يمكن امتصاص تأثيره من قبل  العضلات. بالإضافة إلى ذلك فانه في حالة السقوط  يكون العمود الفقري على جانب واحد. اذا حدث كسر باحدى الفقرات (fractura vertebrae) فانه يصيب عادة احد مكونات الفقرة وهم (Processus spinosus)، جسم فقري ، قوس فقري.

توجد لكسر الفقرات بالعمود الفقري عدة مرادفات: كسر الجسم الفقري ، ، كسربسبب الضغط  (compression fracture)، ، كسر الانثناء (bending fracture) ، كسر الاندفاع (burst fracture).

فريدريش بول ماجرل (من مواليد 21مايو 1931في ستيريا) وهو جراح نمساوي ورائد في جراحة العمود الفقري قد قدم سنة 1994 تصنيفًا لتقييم إصابات العمود الفقري الصدري والقطني و الذي لا يزال يستخدم لليوم في تقييم الكسور الفقرية

النوع A: كسور انضغاطية (compression fracture) هنا يتم ضغط الفقرة. يحدث هذا خاصة في مقدمة الفقرة.

النوع B: إصابات بسبب الانحناءات (distaction injuries ) يتسبب الدوران المفاجأ في كسر الفقرة في الاتجاه العرضي. تحدث هذه الإصابات في الغالب في منطقة الفقرات الخلفية.

النوع C: إصابات الدوران(Translation injuries) تحدث أثناء الدوران. تصاب الأربطة الطولية وفي بعض الحالات الغضاريف الفقري.

كسور العمود الفقري - الاصابة الشائعة هي بالفقرات القطنية

تحدث حوالي 250 الف كسر في العمود الفقري (كسور الفقرات) كل عام في ألمانيا. في حين أن تعرض الشباب لهذه الكسور يكون عادة ببسبب الحوادث المرورية والرياضية ، اما كسور العمود الفقري لدى كبار السن ترجع بشكل رئيسي إلى ضعف بنية العظام بسبب هشاشة العظام. في 20 بالمائة من الكسور الناجمة عن الحوادث  تصاب فقرتين أو أكثر. و يعاني نصف المصابين (54.4٪) من اصابات اخرى مرافقة للكسور. ويزداد خطر حدوث العجز العصبي بشكل كبير كلما زادت شدة الاصابة. حيث يعاني حوالي 53 بالمئة من المرضى من اعتلال النخاع. الكسور الأكثر شيوعا هي كسور العمود الفقري القطني (lumbar spine) أو العمود الفقري الصدري (breast spine).

أسباب كسور فقرات العمود الفقري

نسمع دائما كلمات "الصدفة"و "الإهمال" عندما نتحدث عن كسور العمود الفقري المؤلمة الناتجة عن ارتطام. شخص ما سقط من الدرج أو من فوق سلم.  شخص تلقى لكمة ،  قفز شخص ما في الماء دون أن يعرف ان مستواه ضحل للغاية. قام شخص في التربية البدنية بتشقلب خطأ على حصيرة التمرين ، أو انزلق احدهم  على الجليد الرطب أو في الخريف على أوراق رطبة. هناك المئات من الطرق لكي يصاب الانسان خلال حادث بكسر الفقرات (سواء عن طريق خطأ شخصي او فعل فاعل). تعتبر المناطق الرابطة بين الفقرات العنقية و الفقرات الصدرية و المنطقة الرابطة بين الفقرات الصدرية و الفقرات القطنية و المنطقة الرابطة بين الفقرات القطنية وفقرات العجز من اكثر المناط المعرضة بشكل خاص للإصابة بكسور.

الى جانب الاسباب الخاصة بالارتطامات هناك كسور بسبب حالات مرضية مثل هشاشة العظام أو سرطان العظام أو الاورام الخبيثة الثانوية في الهيكل العظمي. كما ان التهاب الفقار (spondylitis) ، تلين العظام (osteomalacia) والروماتيزم هي من الأسباب المحتملة لكسور الفقرات. في هذه الحالات  تنكسر فقرات العمود الفقري دون حدوث  إصابات واضحة.

كسر بالفقرات ـ هذه هي الأعراض

تظهر الأوجاع حول الجزء من الفقرة المصاب بحسب تموقع الكسر وكذا بأجزاء العمود الفقري المجاورة. فكلما كانت الإصابات كبيرة، كانت أعراض الآلام على أي حال جسيمة. أما إذا ارتبط الكسر على سبيل المثال بالنخاع الشوكي، يحدث عطل بالحركة ويحدث أذى بالإحساس.

في غالب الأحيان يشعر المرضى عند إصابة العمود الفقري بآلام مفاجئة في الظهر ـ برفقة قيود في الحركة شديدة. كما تظهر اختلالات بالإحساس إضافة إلى ذلك، وذلك بحسب البنيات المصابة، مثل الخدر والارتعاش.  وقد تمتد هذه الآلام إلى الذراعين والساقين. كما قد لا تظهر أعراض إصابة العمود الفقري العنقي في بعض الأحيان إلا بعد مرور بعض الأيام.

ولا يزور المرضى في غالب الأحيان عيادة الطبيب إلا عندما يشعرون بضغط كسر الفقرة على البنيات الملتفة حولها. عندها تظهر أعراض مثل مظاهر شلل بالأطراف او ارتباك في الإحساس.

تشخيص كسر الفقرات ـ على هذا النحو يستطيع الطبيب التعرف على نوع الكسر

ويعد اللقاء الأول بين الطبيب والمريض ـ أو ما يعرف باسم المقابلة الأولى لمعرفة الحالات المرضية السابقة ـ جزءا من تشخيص الحالة. ودائما ما نقول وبكل وضوح، أنه عليكم أن تستوعبوا بأن هذا الأمر مهم جدا. ويجب أن تأخذوا بعين الاعتبار أن على الطبيب أن يمنحكم الوقت الكافي وأن يستمع إليكم عندما تكونوا عنده. خذوا وقتكم الكافي! أخبروا الطبيب المختص كذلك، إذا كنتم قد تعرضتم لسقوط أو حادث أو الحدث المحتمل أن يكون قد تسبب في الحالة. أوضحوا للطبيب كذلك في حال وجود مظاهر شلل أو إحساس بالرعش أو مشاكل عند التبول أو التغوط. وسيطرح عليكم مجموعة من الأسئلة حول الإصابات السابقة التي لها علاقة بنظام العمود الفقري. يجب حينها الرد على أسئلة الطبيب بكل وضوح وبشكل تساعدون به الطبيب على التشخيص المناسب للحالة. ذلك أنه لن يكون بإمكان الطبيب تقديم المساعدة لكم أو علاجكم بنجاح، إلا إذا تم تشخيص الحالة بشكل دقيق.

ويلي تشخيص الحالات المرضية السابقة فحص جسدي وعصبي معمق. ثم يصف الطبيب تصوره للعلاج، وذلك بناء على الفحص المعتمد على التشخيص المحتمل للحالة.

ويستطيع الطبيب مشاهدة الكسر بالفقرة ومعرفة نوعه وحجمه، بواسطة التصوير بالأشعة السينية والتصوير المقطعي وكذا التصوير بالرنين المغناطيسي. وعلى هذا الأساس يتوصل الطبيب والمريض لعلاج إضافي للكسر بالفقرات. علما، بأنه من الضروري إجراء فحوصات أخرى مثل قياس كثافة العظام والفحص الفسيولوجي العصبي.

ويتحقق الطبيب خلال الفحص السريري من إمكانية الوقوف أو المشي، وذلك من خلال فحص الحركة. وللتعرف عما إذا كان هناك عجز عصبي، يتم التحقق من عمل الأعصاب القحفية  ومن الإحساس والحركة. ويدخل ضمن التشخيص كذلك:

أساسا يشخص الطبيب ما إذا كان الأمر يتعلق بكسر فقرات مستقر أو غير مستقر. إذا كانت الكسور من النوع المستقر فلا تتأثر الأنسجة اللينة والأربطة، كما أن القناة الشوكية لا تضيق. لحسن الحظ أن 85 بالمائة من الحالات كسور العمود الفقري هي من النوع المستقر. وعادة ما تُعالج بدون عملية جراحية. ويكون الكسر بالفقرات من النوع غير المستقر، عندما يتعرض الجزء المتضرر من العمود الفقري للتشوه من فرط الضغط على المكان من اتجاهات مختلفة. ويندرج تحت ذلك على سبيل المثال الإصابات عند القيام بحركات استرخائية (من درجة ب) وإصابات عند الشعور بالدوران (من درجة ج). وقد يؤدي الكسر بالفقرات من النوع غير المستقر إلى شلل نصفي.

العلاج الناجح لكسر العمود الفقري يعتمد على العديد من العوامل

العلاج مختلف فيتم نصح المرضى بالتزام الراحة التامة  و الخضوع للعلاج الطبيعي الى حد  التدخلات الجراحية  مثل عملية الثتبيت أو استبدال الجسم الفقري أو استخدام "بالون طبي"(kyphoplasty) او باستعمال ، "القفص الطبي" (cage-implantation) (لكسب مساحة).

وحسب شدة الكسرعلى جسم فقري واحد أو أكثر، يتم تحديد العلاج.  اذا كان هناك رشخ خفيف لبعض اجسام الفقرة اوإصابات بالأنسجة الرخوة اوالكسور الملساء والمستقرة فلا يتطلب الامر عادة إجراء عملية جراحية. بل نلتجأ لطرق العلاج الغير جراحية و التي تشمل الالتزام بالراحة التامة و التدليك و العلاج الطبيعي أو استخدام العلاج بالحرارة و البرودة للحصول على نسب شفاء جيدة.

في بعض الحالات انه من الضروري استبدال الجسم الفقري أو مجموعة من الإجراءات المذكورة أعلاه. أيًا كانت الطريقة الأفضل لحالة معينة يعتمد ذلك على نوع الإصابة (مثل الكسر الثابت أو غير المستقر) وأيضًا على عمر المريض.

في حالة حدوث كسرمعقد للفقرات مع انزلاق حواف الكسر أو الشظايا، علينا القيام بالعديد من العمليات. بمساعدة الجراحة المجهرية نقوم بالتخفيف على الهياكل العصبية. في بعض الاحيان يجب اتخاذ تدابير التثبيت (انصهار في العمود الفقري). وهنا نقوم بتجبيس اجزاء من العمود الفقري  المتضررة (تصلب ، spinal fusion ، تصفيح). يمكن اتخاذ خيارات أخرى في العلاج.

الهدف من العلاج الجراحي هو إعادة تثبيت واستقرار العمود الفقري  لكي يتم تخفيف الضغط على الأعصاب في أسرع وقت ممكن.

النتائج المرتقبة - هكذا تعيش بدون آلام بعد الشفاء من كسر الفقرات

لا توجد مع الاسف نتائج مرتقبة واضحة في حال الاصابة بكسر في الفقرات.  من الامانة المهنية اعلام المريض الراغب في حياة بدون آلام او الحد منها ، انه عليه اتباع سلوك سليم في التعامل مع ظهره بعد استكمال العلاج هذا الى جانب القليل من الحظ ايضا. وبصفة عامة  يمكن القول: ان الوقت الكافي للتماثل للشفاء من  كسور الفقرات يعتمد بالاساس على مدى خطورة الإصابات. يحتاج الكسرالمستقر بالفقرات الى بضعة أسابيع أو أشهر للشفاء و ذلك بتجدد الخلايا العظمية. لذلك يتمكن المصابون من الوقوف على أقدامهم بسرعة نسبيا وسيكونون قادرين بشكل مثالي على العيش دون أي ضرر ناتج.

يمكن أن يستغرق وقت الشفاء بعد الكسور الفقرية الغير مستقرة لفترة طويلة تصل إلى ستة أشهر أو أكثر. و ويؤسفنا القول بانه بالرغم من المسار الجيد للشفاء الا ان بعض المصابين قد يعانون من الألم وعدم القدرة على الحركة بشكل جيد. فمدة الشفاء التام من كسر الفقرات مختلفة جدا  حسب كل حالة. هناك عوامل كثيرة تؤثر على الشفاء  مثل العمر ومدى الإصابة والعلاج اللاحق.

لهذا السبب نعطي النصيحة التالية دائما: انتبه دائما لنفسك! يجب على أي شخص يمارس احد انواع الرياضة الخطيرة ارتداء الملابس الواقية المناسبة دائما. بعد كل شيء فالجميع يعلم  أن ركوب الدراجات النارية في الجبال والتزلج على الجليد والقفزعلى الحواجز على سبيل المثال يمثل خطرًا كبيرًا لكسر الفقرات. لا ينبغي القيام بذلك ابدا بدون ارتداء الملابس الواقية ، ففي الرياضات شديدة الخطورة ينصح بارتداء  صدرية واقية للظهر لتجنب وقوع أشياء خطيرة.

الدكتوالاستشارى ميد. منذر صابرينى

المؤلف
د. ميد. منذ ر صاباريني
أخصائي جراحة المخ والأعصاب

يسر مستشفي ابن سينا برلين مواصلة مساعدتكم

منذ عام 2000 ، تتمركز مستشفي ابن سينا ​​في قلب برلين. يتمتع أطبائنا بخبرة دولية لا تقل عن 25 عامًا في مجالات تخصصهم (جراحة الأعصاب ، جراحة العمود الفقري ، التخدير ، جراحة العظام).

إذا كنت تعاني من ألم شديد في الظهر أو قرص فتق أو فتق مشتبه به في مستشفانا تجد العلاج المناسب والرعاية الكاملة ، للتواصل معنا استعمل معلومات الاتصال التالية:

مستشفي ابن سينا 
Paulsborner Str. 2
10709 برلين

الهاتف: +49 30 236 08 30
الفاكس: +49 30 236 08 33 11
البريد الإلكتروني: info@avicenna-klinik.de

يمكنك الاتصال في أي وقت أو كتابة بريد إلكتروني أو ملء نموذج رد اتصال. يحصل كل مريض بعد ذلك على موعد مع الاخصائى ، وهو في أي حال أخصائي في العمود الفقري (جراحة الأعصاب). بناءً على صور التصوير بالرنين المغناطيسي (إحضارها أو من داخل المستشفى) وفحص متعمق ، سيناقش معك الطبيب جميع الخيارات المختلفة للعلاج أو الجراحة. يمكنك أيضًا استشارت المتخصصين لدينا فقط للحصول على رأي (اخر).

إذا قررت إجراء العلاج  أو الجراحة في برلين ، فنحن نريد أن نجعل إقامتك ممتعة بقدر الإمكان. في مستشفي ابن سينا، فأنت مركز الاهتمام كانسان. يمكنك توقع أحدث الأجهزة في كل انحاء المستشفي - من غرفة العمليات إلى غرفتك الخاصة بك.

إن أحدث إجراءات العلاج اللطيفة والعمليات الدقيقة بالمنظارإلمجهرى هي محور العلاج بالمستشفي. نحاول معًا إيجاد علاج مناسب لشكواك. بعد إجراء مشاوات مفصلة مع المريض ، يتم إجراء الفحص والتشخيص الفعلي. يتلقى كل مريض علاجًا خاص به فقط.

لا تقل أهمية الرعاية الطبية الخاصة  بالنسبة لنا عن أهمية الرعاية الطبية المثالية. أثناء إقامتك بالمستشفي بالنسبة للمرضى ، سيكون طاقم التمريض لدينا في خدمتك على مدار الساعة. بالإضافة إلى ذلك ، يتحدث موظفونا بالعديد من اللغات بما في ذلك الإنجليزية والعربية والبلغارية والروسية والبولندية والتركية والفرنسية. نحن نحرص على سلامتك ونحترم رغباتك وتقاليدك وديانتك.

يتكون فريقنا من مجموعة من المتخصصين المؤهلين تأهيلا عاليا. انهم يعملون بالتعاون لتحقيق الشفاء العاجل لك وفي اقصر وقت ممكن.