ما هو تآكل الغضروف؟

إنها نعمة وجود  ألاقراص الفقرية. هى واقية ضد الاحتكاك ، العازلة بين الفقرات. ولذلك  فإنها تعطي العمود الفقرى  الاستقراروفي نفس الوقت المرونة المطلوبة لتسهيل الحركة ،. تتكون هذه الأقراص بين الفقرات من حلقة من الألياف الصلبة نسبيا. من الخارج  وخلاية  هلامية داخلية.و تخلق خلايا القرص بين الفقرات للنواة الجيلاتينية هياكل (الجلوكوزامينوجليكان) في بيئتها التي حولها والتي تحتفظ بالماء. خلال حياةالأنسان ، توجد مؤثرات مزعجة لها تاثيرعلى العمود الفقري. بسبب التصلب و التآكل الطبيعي ، تفقد الأقراص الواقية وظيفتها الهامة  بمرور الزمن. كما تفقد امكانية  تخزين السائل المهم الذي تحتاجه لدعم الأنسجة الغضروفية .وعليه  تنشأ تغييرات كيميائية حيوية في القرص الغضروفي بين الفقرات ، بحيث  مرونتها وبالتالي وظيفة الحماية من الاحتكاك. نتيجه لهذه  التغيرات تتسبب في نقص عدد الخلايا ولكن أيضًا في قلة  جودة الأنسجة. التشققات في القرص الفقري هي النتيجة الطبيعية لذلك.

وهذه حالة طبيعية تحدث بتقدم السن نتيجة الاحتكاك  و تصلب  القرص الواقى للفقرات. في حالة حدوث هذه التغيرات ما فوق  المستوى الطبيعي المعتاد ، يطلق عليه مرض الغضروف او مرض  تآكل القرص الفقري. على عكس القرص السليم الذي ليس  له اوعية خاصة به أوعيتة  وبدون النهايات العصبية ، يمكن العثور على الأوعية المرضية والنهايات العصبية مع مستقبلات الألم في القرص المريض. هذه التغييرات مثل التاكل تعتبر الاساس  والمقدمة  لأمراض أخرى كما هو على النحو التالي: انتفاخ القرص  الفقري، الانزلاق القضروفي او الدسك، تضيق العمود الفقري، الانزلاق الفقاري (listhesis) أو عدم الاستقرار اوالاضطراب في العمود الفقري.

يمكن أن تبدأ عملية تآكل الغضروف عند سن 20

تبدأ عملية التآكل مبكرًا جدا – أحيانا في عمر 20 عامًا، و في سن الستين ، يمكن اكتشاف تغييرات في أكثر من 90  بالمائة من الحالات.

هذه هي أسباب تآكل الغضروف

تفقد الغضاريف المقدرة على الاحتفاظ بالسوائل في الأنسجة و بالتالي تفقد مرونتها حيث  تجف  و يمكن أن تنهار نتيجة لذلك ، لذلك لن يعود بإمكانهم منع الاحتكاكات بين الفقرات و يمكن أن تكون أسباب تآكل الغضاريف  نسبة  لعوامل وراثية  أو لزيادة الوزن  علي الغضاريف الفقرية ، على سبيل المثال ، السمنة ، وقلة التمارين الرياضية ، وعدم الحركة  (على سبيل المثال ، الجلوس لمدة طويله) ، أوعدم  اتباع نظام غذائي صحي  أو رفع حمل ثقيل  وأيضا هنالك  يمكن ان نجد بعض المهن  التي تكون سببا في المرض كالعمل في  البناء والنقل والتمريض والمتاجر وليس من النادران يحدث كل ذلك  بالنسبة للاضرابات الموجودة بالفعل في أجزاء معينة من العمود الفقري (انشقاق ، تصلب أو  فتق الغضاريف) بالاضافة الي كل ذلك هنالك عوامل اخرى مساعدة علي سرعة استفحال المرض ومن بينها التدخين الذى بدوره عامل مؤثر لسرعة الاصابة بتآكل الغضاريف.

الآلام بالغضروف يمكن أن تنتشر في الذراعين والساقين

تآكل الغضروف في العمود الفقري يحدث بشكل بطيء و تدريجي  وهي عملية لا يمكن تجاهلها لأنها سبب رئيسى فى  الألام ، التآكل التدريجي لغضاريف العمود الفقري  غالبًا ما يسبب بالشعور بآلام الظهر والرقبة، من الاشياء  المؤلمة هي رفع الأحمال الثقيلة و الجلوس لفترة طويلة  لتادية عمل ما، كلما أن التأكل بالغضروف بمرور الزمن يزيد شدة الألم بشكل وضوح، هذا التآكل يؤدي إلى الشعور كانه هناك كسر في منتصف الظهر فتصبح الفقرات المجاورة والمفاصل الصغيرة محملة باكثر من طاقتها بشكل كبير أي حركة يمكن أن تكون مولمة جدا ، يؤدي تأكل وانكماش  الغضاريف بين الفقرات إلى انقباضات وضيق  في قناة سير الاعصاب ، والتي بدورها  تؤدي أيضًا إلى ألام في الساق أو الذراع ، وتنمل  وخدران  قد يكون التقلب  اثناء  النوم مزعج نسبة بسبب الآلام، ولكن في كثير من الحالات  ليس الألم وحده مؤشر او علامة للمرض بل ايضا وفي اغلب الاحيان يكون الألم مصحوبًا بتوترات عصبية  ونفسية عقلية او جسدية.معظم الذين  يعانون من امراض العمود الفقري  يعانون من تقلب المزاج ، وحالات  الاكتئاب والشعور بالضيق وعدم الراحة بشكل عام .

في التشخيص ، المحادثة والتشاور تكون في البداية

يبدأ التشخيص بمحادثة " ما يسمى Anamnese " بين الدكتور والمريض. في مثل هذه المحادثة ، يتم سرد تفاصيل وتاريخ المرض من بدايته و يتم جمع المعلومات ، على سبيل المثال ، متى يبدأ الألم؟ من أين بدأ؟ هل هناك مشاكل نفسية ؟ بعد المقابلة ، وجمع التاريخ الطبي ، يتحصل  الاخصائى عمل  تشخيصي شامل، بعد ذلك يكون في الامكان  أن يبدأ بفحص عصبي دقيق، ثم   يتم التعرف على حالة الغضاريف عن طريق التصوير، اولا تعتمد المستشفيات في المقام الأول على وسائل التشخيص كا لفحص بالأشعة السينية ، والتصوير المقطعي كمبيوترطموغرافي (CT) ، وقبل كل شيء ، التصوير بالرنين المغناطيسي(MRI) ، بالتحديد ، يُؤكد ويوضح  التصوير بالرنين المغناطيسي تحديد مكان وشدة تآكل الغضروف. بالإضافة إلى ذلك ، تظهر الهياكل العصبية والأجزاء المجاورة لها بالضبط.

العلاج عن طريق المناظير الدقيقة لزراعة خلايا الغضروف بالعمود الفقري

الخطوة الأولى في علاج الألام الناتجة من  استهلاك وتأكل القرص الفقري العلاج التقليدي (كالمسكنات ، استرخاء العضلات ،و العلاج الطبيعي. العلاج الطبيعي ، الوخز بالإبر ، العلاج بالتحليل النفسي الاجتماعي ، وما إلى ذلك). من خلال التمارين الرياضية والسباحة علي الظهر ،تعتبر  تقوية لعضلات الظهر ، مما يقلل (يقلل) الضغط على القرص  الفقري.

لعلاج تآكل القرص ، يستخدم بمستشفى ابن سينا ​​عملية زراعة خلية للقرص  بالعملية طفيفة التوغل عن طريق المناظير الدقيقة ، والتي تزود القرص المصاب بخلايا من جسم الانسان بيولوجياً. تخزن الخلايا المزروعة المزيد من السوائل ، مما يجلب المزيد من المرونة. باستعمال الحقن تتوفر المادة السائلة في الخلايا  بالقرص  بالعلاج الأورثوكيني في القرص المصاب وبالتالي تحد من التغييرات الالتهابية.

إذا كان هناك ضيق بداخل مسار الاعصاب في القناة الشوكية (التضيق العصبي الوراثي) ، يمكن للجراحة المجهرية أن توسع القناة حيث  تؤدي الي  التخفيف على الجذور العصبية. إذا كان هناك اهتزاز ،نلجا لعلاجات أخرى مثل التقوية ، واستبدال القرص بين الفقرات كحل.

نحن نوصي دائمًا بالعلاج الذي يجلب أعلي  فرصة للنجاح

الالام في الظهر  ربما يكون لها سبب واحد او عدة أسباب، ولذلك يتم اختيار العلاج بوضع  عوامل متعددة  في الاعتبار مثال لذلك  التكرار ، ونجاح العلاجات السابقة ، ووجود حالات الفشل ، ونتائج الفحوصات العصبية والجسدية ، ونتائج الكشف  التي أجريت كالتصوير  بالرنين المغناطيسي) ، وشدة الألم وموضع التغييرات المرصودة المستنتجة  (تشقق الغضروف ، والكسور المتعددة ، مشاركة النخاع الشوكي ، وما شابه ذلك) وما يجب مراعاته ايضا عمر المريض ، الأمراض المصاحبة ، المهنة ، الحالة  النفسية والاجتماعية وألكثير من العوامل. ولكل ذلك نقترح عليكم  العلاج ألانسب كل علي حدى ، و بأعلى فرص النجاح وأقل المخاطربقدر الامكان ، ونحن نعالج في المقام الاول الاسباب وليس فقط الأعراض التي ترتبت عليها.

تشخيص تآكل الغضروف

الغضروف المستهلك المتأكل لا يمكن ارجاعه للحالة الاولية مثله كمثل كل شىء يستهلك. تمامًا مثل الأجزاء الأخرى من الجسم ، تظهر على  الغضاريف الفقرية أيضًا علامات التآكل بمرور الزمن ، نسبياُ مع استعمالها واجهادها ويحدد ذلك  حدوث  ظهورها في زمن مبكر أو متأخرا و هل الام خفيفة أو شديد. ولكن هناك امكانيات متعددة وكافية لتبطئ حدوث وتطور التاكل الفقري وتخفيف الألام. لحسن الحظ ، يمكن للمريض فعل الكثير بنفسه لتأخير تطور المرض لمدة  اطول، العلاجات الذاتية تشمل تنظيم الوجبات بتناول الماكولات الصحية ، قليلة السعرات ا لحرارية  لتجنب زيادة الوزن و المساعدة علي  تخفيفه. تساعد تدريبات وتمارين معينة في تخفيف الوزن  بشكل صحيح منتظم و في حدود المعقول. القاعدة هي دائمًا: يجب تقليل الضغط على الغضاريف الفقرية! هذا يعني: رفع الشي بهدوء، وتفادي الوزن الثقيل ، استعمل   مرتبة مريحة للظهر. تعتبر مدرسة تمارين  الظهر أو العلاج الطبيعي من العوامل المفيدة في الرعاية المكملة للعلاج. يوصى الاخصائيون بالرياضة  الخاصة لتقوية عضلات الظهر. عضلات الظهر القوية تساعد  العمود الفقري والغضاريف الفقرية . تعتبر السباحة من انسب انواع الريا ضة لتقوية عضلات الظهر وبالتالي تساعد العمود الفقري في تحمل الجسم  ، حيث يكون وزنه اخف فوق الماء ، ونتيجة لذلك تخفف من الالام، لذلك مزاولة السباحة مهمة، يجب أن تكون رياضة الجري من الممنوعات لأنها تزيد من الضغط السلبي على الغضاريف الفقرية ، بعكس ذلك  رياضة الدراجات لها تاثير ايجابي.

يفضل بقدر الامكان  تجنب استعمال الكورسيهات المساعدة  باستمرار او لفترة طويلة . على كل حال ، يمكن استخدام الكورسيهات لفترة قصيرة فقط  من وقت لاخر ، لأن ارتدائها مدة طويلة يتسبب في ضعف العضلات. ولكن في حالات الالم المتكرر اذا اشتد ممكن تناول  احد  المسكنات للألم. على الرغم من أن تحمل  الألم الدائم يبدو طبيعي، إلا أنه يخلق قيودًا لا تؤدي إلى إعادة التأهيل.

الدكتوالاستشارى ميد. منذر صابرينى

المؤلف
د. ميد. منذ ر صاباريني
أخصائي جراحة المخ والأعصاب

يسر مستشفي ابن سينا برلين مواصلة مساعدتكم

منذ عام 2000 ، تتمركز مستشفي ابن سينا ​​في قلب برلين. يتمتع أطبائنا بخبرة دولية لا تقل عن 25 عامًا في مجالات تخصصهم (جراحة الأعصاب ، جراحة العمود الفقري ، التخدير ، جراحة العظام).

إذا كنت تعاني من ألم شديد في الظهر أو قرص فتق أو فتق مشتبه به في مستشفانا تجد العلاج المناسب والرعاية الكاملة ، للتواصل معنا استعمل معلومات الاتصال التالية:

مستشفي ابن سينا 
Paulsborner Str. 2
10709 برلين

الهاتف: +49 30 236 08 30
الفاكس: +49 30 236 08 33 11
البريد الإلكتروني: info@avicenna-klinik.de

يمكنك الاتصال في أي وقت أو كتابة بريد إلكتروني أو ملء نموذج رد اتصال. يحصل كل مريض بعد ذلك على موعد مع الاخصائى ، وهو في أي حال أخصائي في العمود الفقري (جراحة الأعصاب). بناءً على صور التصوير بالرنين المغناطيسي (إحضارها أو من داخل المستشفى) وفحص متعمق ، سيناقش معك الطبيب جميع الخيارات المختلفة للعلاج أو الجراحة. يمكنك أيضًا استشارت المتخصصين لدينا فقط للحصول على رأي (اخر).

إذا قررت إجراء العلاج  أو الجراحة في برلين ، فنحن نريد أن نجعل إقامتك ممتعة بقدر الإمكان. في مستشفي ابن سينا، فأنت مركز الاهتمام كانسان. يمكنك توقع أحدث الأجهزة في كل انحاء المستشفي - من غرفة العمليات إلى غرفتك الخاصة بك.

إن أحدث إجراءات العلاج اللطيفة والعمليات الدقيقة بالمنظارإلمجهرى هي محور العلاج بالمستشفي. نحاول معًا إيجاد علاج مناسب لشكواك. بعد إجراء مشاوات مفصلة مع المريض ، يتم إجراء الفحص والتشخيص الفعلي. يتلقى كل مريض علاجًا خاص به فقط.

لا تقل أهمية الرعاية الطبية الخاصة  بالنسبة لنا عن أهمية الرعاية الطبية المثالية. أثناء إقامتك بالمستشفي بالنسبة للمرضى ، سيكون طاقم التمريض لدينا في خدمتك على مدار الساعة. بالإضافة إلى ذلك ، يتحدث موظفونا بالعديد من اللغات بما في ذلك الإنجليزية والعربية والبلغارية والروسية والبولندية والتركية والفرنسية. نحن نحرص على سلامتك ونحترم رغباتك وتقاليدك وديانتك.

يتكون فريقنا من مجموعة من المتخصصين المؤهلين تأهيلا عاليا. انهم يعملون بالتعاون لتحقيق الشفاء العاجل لك وفي اقصر وقت ممكن.